بلاغ عن اجتماع المكتب التنفيذي

عقد المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين اجتماعه الشهري يومه السبت 10 فبراير 2024 بالرباط، لمتابعة أخر تطورات الملفات التي تهم القطاع، وهي المناسبة التي قدم فيها الأخ الرئيس نبيل النوري عرضا مفصلا ودقيقا لمجمل القضايا التي تهم هذه الشريحة من المجتمع، وفي مقدمتها إحداث لجنة تقنية وطنية مختصة لمتابعة جل الإشكالات التي تهم التنزيل السليم لملف التغطية الصحية والملف الضريبي والعمل على معالجتها مع المصالح المختصة، كما أكد الأخ الرئيس على أهمية التكوين والتأطير والتحسيس لفائدة التجار والمهنيين لمواكبة كافة المستجدات والمتغيرات التي تهم القطاع، وقد شدد على وجوب انخراط النقابة في هذا البرنامج الوطني للتكوين بكل قوة من خلال الهياكل التنظيمية الإقليمية للنقابة .

وفي هذا الإطار ومن أجل ضمان التنزيل القوي والفعال للبرنامج الوطني للتكوين لفائدة التجار والمهنيين، والذي يهم مجالات الانخراط في الحماية الاجتماعية والعصرنة والشراء المشترك والتعامل مع جل التقنيات الحديثة للمعاملات المالية والتجارية وغيرها، فإن النقابة الوطنية للتجار والمهنيين قد وضعت كافة الوسائل المالية واللوجستية والتقنية رهن إشارة المكاتب الإقليمية للنقابة بالمدن والأقاليم ، كما تؤكد على استعداد كافة المصالح الإدارية المرتبطة بالقطاع  لمساهمتها في هذا الورش المجتمعي الكبير للنهوض بالقطاع، ولدعمه وتطويره لمواجهة التحديات المطروحة عليه.

كما يهيب الأخ الرئيس من مسؤولي النقابة بالأقاليم بضرورة التفاعل الإيجابي مع البرنامج الوطني للتكوين، والعمل على ضمان تنزيله وفق الشروط والآليات المحددة سلفا، والعمل على متابعة انتظارات ومطالب منتسبي القطاع وفق منهجية علمية واضحة المعالم والأهداف تستجيب لطموحات التجار والمهنيين.